ماهو حكم العمرة عن المتوفي او العاجز؟

إن الحج عن الميت والعمرة عن الميت من أفضل القربات، وينتفع بها الميت المسلم كثيرًا، فقد سئل النبي ﷺ عن ذلك مرات كثيرة فقال للسائل: حج عن أبيك، وللسائلة: حجي عن أبيك، والآخر: عن أمك، وسأله آخر قال: إني لبيت عن شبرمة قال: من شبرمة؟ قال: أخ لي أو قريب لي. قال: حج عن نفسك ثم حج عن شبرمة.
فالناس أقسام منهم من قد حج الفريضة وأدى العمرة الفريضة هذا إذا حج عنه يكون نافلة، وإذا اعتمر عنه يكون نافلة، حج عنه أخوه أو أبوه أو قريب له أو أخ من إخوانه في الله كل ذلك طيب وهكذا العمرة، وإذا كان ما أدى الحج ولا أدى العمرة فإن الذي يحج عنه يكون قد أدى عنه الفريضة، وهكذا العمرة يكون قد أدى عنه عمرة الفريضة، وهو على كل حال مأجور والميت مأجور كلاهما مأجور، هذا عن عمله الطيب وإحسانه إلى أخيه مأجور والميت مأجور بذلك، وهكذا الصدقة وهكذا الدعاء إذا تصدق عن أخيه يؤجر هو والميت جميعًا، وهكذا إذا دعا لأخيه الميت يؤجر هو وينتفع الميت بالدعاء. نعم.

عن موقع ابن باز رحمه الله تعالى 

Leave your vote

More

Log In

Or with username:

Forgot password?

Forgot password?

Enter your account data and we will send you a link to reset your password.

Your password reset link appears to be invalid or expired.

Log in

Privacy Policy

Add to Collection

No Collections

Here you'll find all collections you've created before.